Digital clock

24‏/02‏/2012

خروج حورية البحر

من عالم الاحلام
وسط موج الانهاروالمحيطات
في الزمن المفقود
لايحسب العمر ولاتعد الايام
خرجت كحورية بحر
بعيد عن المخلوقات
اتنفس طين الارض
في ليل الاعصار الشديد الظلمه
الذي يقتلع البيوت والشجر
دوامه تتبعها متاهه
ليس لها اول من اخر
بحثت عنك كفارس احلامي
وحلمت بك ايام وليالي
حبيبا شفافا خجولا
كريما عطوفا
تسمعني كلمات العشق والغزل

والتقيت بك
كثير الابتسامه والامل
مسرف بالعواطف لحد الملل
جعلتني فراشة تطير حول ضوئك
وصدى صوتك الحنون
الدافيء يملا قلبي طمنينه
أرتعش خوفا من ان تسمع دقات قلبي
أختفي منك ومن نفسي
والناس والقدر
اعيش حبك
لانسى نفسي وتنسى اسمك
فاصبح سيدة قصرك وقرارك
وتلقفتني أمواجك
ترفعني تذيبني وتعصرني
فأحس بالخجل
طفلة من عالم ليس فيه بشر
ملاك وجنية ضوء




لم احترس
سرت معك في طريق الخطر
وخدعتني اضواء ظلامك
و عفاريتك واشباحك
وسرت في ارضك وطار قلبي بسمائك
دخلت كل الازقه والحواري
قطعت المسافات تحملت عناء السفر
والم قلبي الضعيف المسكين
يدفعني اليك في ذلك المكان
الموصد الابواب
رايتك تسند راسك على راحتيك
تضحك لحد القهقه
يحيطك كل نساء العالم
وأقتربت بحذر بلهفت قلبي
وانفاسي التعبه
وقفت امام بابك
كعصفوره صغيره تلتقط فتاتك

لا افهم لغة الخداع
وأحترقت شمعتي
بلهيب قسوتك وظلمك
فسالت دموعي
وضعت الى الابد

ليست هناك تعليقات: